Saturday, October 14, 2006

الرحله إلى إيثاكا


إيثاكا

عن قسطنطين كافافي
cavafi
متى عزمت على الإرتحال إلى إيثاكا
صلِ أن تكون الدرب طويلة
فيها غمرة من المغامرات، غمرة من المعارف
لا تخش وحشا أو مارد.ا
لا تخش إله البحر الهادر، أو إله الزلازل
لن تصادف أيا منهم على الدرب
ما دامت أفكارك تحلق عاليا
والعاطفة تداعب روحك وجسدك
لن تصادف وحشا أو ماردا
لن تصادف إله البحر الهادر، أو إله الزلازل
ما دامت روحك تخلو منهم
وقلبك يبعدهم

صلِ أن تكون الدرب طويلة
أن تكون نهارات الصيف كثيرة
ستغمرك المتعة والفرح
متى عبرت موانىء تراها للمرة الأولى
انزل الأسواق الفينيقية
وابتع أفخر البضائع
ابتع أمهات اللآلىء والمرجان والأبنوس
ومن العطور أكثرها إثارة
ابتع كل ما أعطيت من العطور المثيرة
زر ما شئت من المدن المصرية
لتستقي وتستقي العلم من مناهله.
احفظ إيثاكا في ذهنك
فبلوغها الهدف
أبطئ في ترحالك
فالأجمل أن تطول الرحلة سنوات وسنوات
أن
تجنح عند الجزيرة وأنت هرم

وقد أثراك حصاد الدرب
لا تتوقع أن تغدق إيثاكا الثروات عليك

فقد وهبتك الرحلة الجميلة
لولاها لما سرت على الدرب
نفدت عطاءات إيثاكا لك

وإن وجدتها في فقر
فل تحسب أن إيثاكا قد خيبتك
يكفيك الحكمة التي بلغت
والتجربة التي عايشت
ولا بد أنك فهمت أهل إيثاكا

2 comments:

tazart said...

شكرا على هدا النص الدي لا يشبه النصوص الأخرى في عمق الرحلة الأبدية
نص يحملني إلى الامكان و يعيدني و أنا في مكاني

جاندني said...

أدمنت ذلك الفنجان .. فنجان الشاي .. كل يوم يجب أن ألقي نظرة على الحروف المتناثرة هنا
وسماع صوت ايديث بياف
فعلا سحر يشدني الي هنا ..